أنا حجيجكم بالقرآن الإمام الحجة يا علماء فإما تسلموا أو تفضحوا خاسئين مذمومين أذلة
هذا منتدى صحيح نصرة العباد الثقلين أجمعين بنصرة الحق الرباني القرآني المخلص الذي أبلغ به ضد العدو الواحد اللدود إبليس الغرور الغبي الملعون، فليتفضل العاقل المؤمن الصالح لينصر نفسه باقتراف هذه النصرة الجليلة الكريمة ناطقا بكلمات الحق لا يخاف إلا ربه.

أنا حجيجكم بالقرآن الإمام الحجة يا علماء فإما تسلموا أو تفضحوا خاسئين مذمومين أذلة

منتدى الحجيج أبوخالد سليمان مخرس الفقهاء والعلماء أجمعين بالقرآن الإمام الحجة بشأن جل ما يبلغون به الناس على أنه من عند الله وهو في الأصل من عند الشيطان يناصره مناصرة عظيمة ليس لها مثيل، ومعلن حربا من الله عليهم نافذة فإما يسلموا أو يفضحوا خاسئين أذلة
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 16* الآية رقم64 من سورة الإسراء هي حجة أخرى من القرآن تخبر بواقية السحر وواقعية المس من الشيطان

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 423
تاريخ التسجيل : 17/08/2012
الموقع : https://sites.google.com/site/hajijinvincible/

مُساهمةموضوع: 16* الآية رقم64 من سورة الإسراء هي حجة أخرى من القرآن تخبر بواقية السحر وواقعية المس من الشيطان    الخميس يناير 01, 2015 5:43 pm

.

الآية رقم64 من سورة الإسراء هي حجة أخرى من القرآن تخبر بواقية السحر وواقعية المس من الشيطان


ـــــــــــــــــــــــــــــــ باسم الله الرحمان الرحيم ـــــــــــــــــــــــــــــــــ
"قال أرأيتك هذا الذي كرمت علي لئن أخرتني إلى يوم القيامة لأحتنكن ذريته إلا قليلا 62 قال إذهب فمن تبعك منهم فإن جنهم جزاؤكم جزاء موفورا 63 واستفزز من إستطعت منهم بصوتك وأجلب عليهم بخيلك ورجالك وشاركهم في الأموال والأولاد وعدهم، وما يعدهم الشيطان إلا غرورا 64" س. الإسراء.
ـــــــــــــــــ صدق الله العظيم ــــــــــــــــ

يسأل منطق العقل والحق والمعلوم:
ما الخيل التي يقصدها الله في الآية رقم64 من سورة الإسراء ؟؟؟
والخيل هي جمع الأفراس. فلئن القصد بالخيل جمع الأفراس، فما حاجة إبليس بها في سعيه ضد الناس ؟؟؟
هل إبليس يركب الخيل ليتنقل بها بين الناس ولينزغ في عقولهم وأنفسهم ؟؟؟

والجواب يقول لا بطبيعة الحال. فمعلومة هي:
1*
حقيقة أن الله قد مكنه ضمن تقويم سعيه من التنقل بسرعة تقرب سرعة الضوء وتمكنه من التواجد حيثما يريد في ظرف زمني وجيز؛
2* وحقيقة أنه عز وجل قد مكنه كذلك من القدرة على إختراق المادة ليكون كل الناس على مرمى سعيه؛
3* وحقيقة أنه عز وجل قد جعل كذلك لوجوده في شخص سعيه إمتدادا من خلال جنوده الجن الشياطين.

وفي نفس السورة وقبلها بفارق آية قال عز وجل:
ـــــــــــــــــــــــــــــــ باسم الله الرحمان الرحيم ــــــــــــــــــــــــــــــــ
"قال أرأيتك هذا الذي كرمت علي لئن أخرتني إلى يوم القيامة لأحتنكن ذريته إلا قليلا 17" س. الإسراء.
ـــــــــــــــــ صدق الله العظيم ــــــــــــــــ

2*ـــــــ ويسأل منطق العقل والحق والمعلوم:
ما معنى فعل "إحتنك" الوارد في هذه الآية ؟؟؟
وقاموس اللغة العربية الفصحى يقول:
1* إحْتَنَك الدَّابةَ: جعل في حنكها الأَسفل حَبْلاً يقودُها به.
2* احْتَنَك فلانًا: إستولى عليه واستمالَه.
وهذا المعنى الثاني المجازي هو المقصود بطبيعة الحال في هذه الآية.

وإذا،
1*
في هذه الآية يتوعد إبليس الناس باحتناكهم، أي يتوعدهم ببسط سلطانه على الغاوين منهم والإستيلاء على عقولهم وأنفسهم وتسييرهم وفقا لمبتغاه بيسر كيسر تسيير الدابة؛
2* والنزغ كاف وحده عموما لإيقاع هذا الإحتناك ولتمكينه من هذه الغاية؛  
3* وفي الآية رقم64 التي تليها بفارق آية، والتي هي مربوطة بها من حيث المضمون الذي منه مضمون التشبيه المجازي الوارد فيها على لسان الشيطان، وافق الله هذا الملعون على هذا التنشبيه وأضاف إنتقاء "لفظ" الخيل لتشبيه الناس الغاوين الذين سيتمكن من إحتناكهم.

ويسأل منطق العقل:
لماذا إنتقى الله لفظ "الخيل" بالذات من بين مجموع الداوب التي تحتنك ؟؟؟
ما الذي يخبرنا به الله لما إنتقى هذا اللفظ ؟؟؟

والجواب وارد في أول الآية: "واستفزز من إستطعت منهم بصوتك".
فمعلومة هي:
1*
حقيقة أن الشيطان لا يمكنه إسماعنا صوته وإنما ينزغ بغير صوت مباشرة في اللاوعي والنفس الأمارة بالسوء؛
2* وحقيقة أن الفاعل من بعد هذا النزغ وبإملائه هو الإنسان نفسه المعني.  
وإذا، الله بقوله "واستفزز من إستطعت منهم بصوتك" يقصد حالة إستثنائية تجعل صوته فاعلا في عالم الإنس من خلال الإنسان المعني، أي تجعله وكأنه هو المتحدث وهو الفاعل. إذا تجعله ممتلكا زمام عقله وحواسه وتمكنه من أن يتصرف مكانه في عالم الإنس وكأنه هو. وتسطع بالتالي حقيقة أنها حالة هو فيها مستقر في جسده وملازما إياه. تسطع حقيقة حالة ركوبه كما تركب الدواب.
ومعلومة هي:
1* حقيقة أن من بين المجالات التي تسخر فيها الخيل مجال الحرب؛
2* وحقيقة أن إبليس يخوض حربا ضروسا ضد الإنس؛
3* وحقيقة أنها في أصلها حرب تضليل وليست حربا بالأسلحة الفتاكة مباشرة؛
4* وحقيقة أن حرب التضليل تكون أساسا بالأفواه.
وبالتالي:
1*
فالله بقوله "واستفزز من إستطعت منهم بصوتك" قد عبر عن حالة حرب التضليل المعلومة التي يخوضها الشيطان؛
2* وبقوله عز وجل "وأجلب عليهم بخيلك ورجالك" قد أخبر بحقيقة أن هذا الملعون سيستعين في غاية الإحتناك بالسحر الذي به سيوقع المس الغادر بمن يتجرعون نصبه وأنه سيتخذهم والمقرنين خيلا في هذه الحرب تمكنه من أن يكون فاعلا بطريقة شبه مباشرة في عالم الإنس..      

فإذا،
الآية رقم64 من سورة الإسراء مربوطة بالآية رقم62 التي تسبقها هي من بين بينات القرآن النافذة التي تكذب المكذبين بواقعية السحر وواقعية المس من الشيطان.

الحجيج أبوخالد سليمان؛
الحجيج بالقرآن الإمام الحجة والغالب المنصور بالله تباعا في رحاب المحاججة والحجة والبرهان ضد كل الفقهاء و"العلماء" ومواليهم بشأن جل ما يبلغون به الناس على أنه من عند الله وهو في الأصل ليس من عند الله وإنما هو من عند الشيطان يناصره مناصرة عظيمة ليس لها مثيل.



عدل سابقا من قبل Admin في الجمعة يناير 02, 2015 7:03 am عدل 4 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://aboukhalid-soulayman.forummaroc.net
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 423
تاريخ التسجيل : 17/08/2012
الموقع : https://sites.google.com/site/hajijinvincible/

مُساهمةموضوع: رد: 16* الآية رقم64 من سورة الإسراء هي حجة أخرى من القرآن تخبر بواقية السحر وواقعية المس من الشيطان    الخميس يناير 01, 2015 7:16 pm

.

لا إلاه إلا الله.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://aboukhalid-soulayman.forummaroc.net
 
16* الآية رقم64 من سورة الإسراء هي حجة أخرى من القرآن تخبر بواقية السحر وواقعية المس من الشيطان
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
أنا حجيجكم بالقرآن الإمام الحجة يا علماء فإما تسلموا أو تفضحوا خاسئين مذمومين أذلة  :: كذلك في رحاب الكفر الخالص أقبر "الفقهاء والعلماء" ما يخبر به القرآن بشأن موضوع السحر والمس وسلطان الشيطان حين المس واستبدلوه بما يناصر الشيطان !!! :: كذلك في رحاب الكفر الخالص أقبر "الفقهاء والعلماء" ما يخبر به القرآن بشأن موضوع السحر والمس وسلطان الشيطان حين المس واستبدلوه بما يناصر الشيطان !!!-
انتقل الى: