أنا حجيجكم بالقرآن الإمام الحجة يا علماء فإما تسلموا أو تفضحوا خاسئين مذمومين أذلة
هذا منتدى صحيح نصرة العباد الثقلين أجمعين بنصرة الحق الرباني القرآني المخلص الذي أبلغ به ضد العدو الواحد اللدود إبليس الغرور الغبي الملعون، فليتفضل العاقل المؤمن الصالح لينصر نفسه باقتراف هذه النصرة الجليلة الكريمة ناطقا بكلمات الحق لا يخاف إلا ربه.

أنا حجيجكم بالقرآن الإمام الحجة يا علماء فإما تسلموا أو تفضحوا خاسئين مذمومين أذلة

منتدى الحجيج أبوخالد سليمان مخرس الفقهاء والعلماء أجمعين بالقرآن الإمام الحجة بشأن جل ما يبلغون به الناس على أنه من عند الله وهو في الأصل من عند الشيطان يناصره مناصرة عظيمة ليس لها مثيل، ومعلن حربا من الله عليهم نافذة فإما يسلموا أو يفضحوا خاسئين أذلة
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 22* مجموع ما يمكن للشياطين إفتعال كينونته أو التسبب في كينونته في عقل ونفس وجسد الإنسان وثابت اليوم ثبوتا قطعيا بسند المعلوم العلمي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 423
تاريخ التسجيل : 17/08/2012
الموقع : https://sites.google.com/site/hajijinvincible/

مُساهمةموضوع: 22* مجموع ما يمكن للشياطين إفتعال كينونته أو التسبب في كينونته في عقل ونفس وجسد الإنسان وثابت اليوم ثبوتا قطعيا بسند المعلوم العلمي   الإثنين سبتمبر 10, 2012 10:46 am

.

مجموع ما يمكن للشياطين إفتعال كينونته أو التسبب في كينونته في عقل ونفس وجسد الإنسان وثابت اليوم ثبوتا قطعيا بسند المعلوم العلمي


تمهيد

من بين الحقائق المستكشفة في عالم علم وطب النفس والطباع البشرية والتي سبق التذكير بها:

1*ــــــ حقيقة أن الإيحاء في ذهن الإنسان عبر التنويم المغناطيسي ممكن؛
2*ــــــ حقيقة أن التنويم المغناطيسي سبيله هو الإيحاء كذلك؛
3*ــــــ حقيقة أن الإيحاء من الإنسان في ذهن الإنسان عبر التنويم المغناطيسي يفضي إلى تفاعل هذا الأخير مع المضامين الموحى له بها وإلى إتباع إملائها من خلال عقله اللاواعي؛
4*ــــــ حقيقة أن المضامين الموحى بها تكون لدى الموحى له بها وكأنها قيمة فكرية من إنتاجه؛
5*ــــــ حقيقة أن الموحى له يصبح وكأنه يعقل بعقل الذي يوحي له؛
6*ــــــ حقيقة أن الإذعان لمضامين الإيحاء هو حالة لا تدوم إلا بضعة أيام ويستلزم تكراره مرارا لتدوم؛
7*ــــــ حقيقة أن النوادر من البشر الذين لهم قدرة التخاطر الذهني يمكنهم الشعور بأحاسيسهم وحالاتهم النفسية؛
8*ــــــ حقيقة أن هذه القدرة موجودة لدى الكثير من التوائم ذوي التشابه الكامل؛
9*ــــــ وحقيقة أن القدرة على الإيحاء في ذهن وعقل الغير يملكها إبليس وكل الشياطين الجن وكل الجن عموما قضاء من عند الله تقويما به لسعي هذا الغرور الغبي الملعون؛
10*ــــــ وحقيقة أن المس من غبليس وشياطينه الجن ييسر نفاذ الإيحاء في الأذهان في العقول والأنفس.

ــــــــــ 1 ــــــــــ
إفتعال الرغبات والقرارات والأوامر الذاتية في عقل الإنسان من طرف الشياطين بالإيحاء وحده أو بعون المس منهم الذي ييسر نفاذه

بسند المعلوم المستكشف في عالم علم وطب النفس والطباع البشرية معلومة هي اليوم حقيقة أن الإيحاء يمكن:

*
أن يجعل رغبة معين كائنة لدى من يوحى له بها كالرغبة مثلا في شرب الماء أو كالرغبة في معاكسة فتاة معينة ... إلخ،
* وأن يجعله إذا يصدر أمرا ذاتيا لإشباعها؛
* أن يجعل كره أحد معين من الناس أو كره أناس معينين كائنا لدى من يوحى له بذلك؛
* أن يجعل العزم على القيام بفعل معين كائنا لدى من يوحى له بذلك، وأن يجعله إذا مأمورا ذاتيا للقيام بما عزم على فعله؛
* أن يجعل أمرا ذاتيا بقيام فعل معين صادرا من لدن من يوحى له بذلك.

وهذه إذا أمثلة مختلفة من حالات التدخل في رغبات وقرارات وسلوك وأفعال الإنسان الممكن إفتعالها من طرف الشياطين بالإيحاء وحده أو بعون المس منهم الذي ييسر نفاذه.
وكلها حالات لا تخرج عن نطاق قول الله عز وجل جلاله في سورة طه "... يخيل إليه من سحرهم أنها تسعى".

ــــــــــ 2 ــــــــــ
إفتعال الأمراض العضوية والبيولوجية من طرف الشياطين بالإيحاء وحده أو بعون المس منهم الذي ييسر نفاذه

بسند المعلوم المستكشف في عالم علم وطب النفس والطباع البشرية معلومة هي اليوم حقيقة أن الإيحاء من طرف ثان أو الإيحاء الذاتي يمكن:

*
أن يجعل مذاق الماء الشروب مالحا لدى من يوحى له بذلك، وإن تدم الحالة فهي حالة من الحالات المرضية كاملة أوصافها وأعراضها؛
* أن يجعل الإحساس بالألم في موضع معين من الجسد منعدما لدى من يوحى له بذلك، وإن تدم الحالة فهي حالة من الحالات المرضية كاملة أوصافها وأعراضها؛
* أن يجعل عضوا من الأعضاء الحركية مشلولا لدى من يوحى له بذلك، وإن تدم الحالة فهي حالة من الحالات المرضية كاملة أوصافها وأعراضها؛
* أن يجعل مرضا معينا من الأمراض العضوية والبيولوجية كائنا بكل مواصفاته وأعراضه لدى من يوحى له بذلك.

وهذه إذا أمثلة مختلفة من حالات الأمراض العضوية والبيولوجية التي يمكن للشياطين إفتعالها لدى الإنسان بالإيحاء وحده أو بعون المس منهم الذي ييسر نفاذه.
وكلها حالات لا تخرج عن نطاق قول الله عز وجل جلاله في سورة طه "... يخيل إليه من سحرهم أنها تسعى".

ــــــــــ 3 ــــــــــ
إفتعال حالات إنفصام الشخصية من خلال الإيحاء وحده أو بعون المس منهم الذي ييسر نفاذه

بسند المعلوم المستكشف في عالم علم وطب النفس والطباع البشرية معلومة هي اليوم حقيقة أن الإيحاء من طرف ثان أو الإيحاء الذاتي يمكن:

1*ــــــ
أن يجعل الإنسان ذا طبع دخيل يراه من طباعه ويراه الناس من اوساطه طبعا دخيلا:
* كأن يصير من عادته معاكسة النساء؛
* وكأن يصير محبا لمتابعة أخبار كرة القدم؛
* وكأن يصير محبا للإنعزال ... إلخ.
2*ــــــ وأن يجعله ذا شخصية دخيلة وبطباع كثيرة مصنعة تؤلفها يراها هو حين تقمصها شخصيته الفعلية ويراها الناس من حوله شخصية دخيلة:
* كأن يصير لدى نفسه بشخصية الرياضي فيتحدث مع الناس من أوساطه من مقام كونه رياضيا؛
* وكأن يصير لدى نفسه بشخصية المرح البشوش المهرج فلا يكف عن محاولات إضحاك من يحدثهم من الناس؛
* وكأن يصير بشخصية العابد المتدين المصلي التقي وهو في الأصل على غير ذلك؛ ... إلخ.

وهذه إذا حالات من حالات إنفصام الشخصية التي يمكن كذلك للشياطين إختلاقها في عقل ونفس الإنسان بالإيحاء وحده أو بعون المس منهم الذي ييسر نفاذه.
وكلها حالات لا تخرج عن نطاق قول الله عز وجل جلاله في سورة طه "... يخيل إليه من سحرهم أنها تسعى".

ــــــــــ 4 ــــــــــ
ملخص وخلاصة الفقرات الثلاثة

إذا بسند الشهادات العلمية ثابتة هي:
1*ــــــ
حقيقة أن الإيحاء الذاتي ممكن وليس خرافة؛
2*ــــــ وحقيقة أن الإيحاء من طرف إنسان لإنسان وفقط بالقول المسموع ممكن وليس خرافة؛
3*ــــــ وحقيقة أن كل منهما يمكنه أن يجعل الوهم لدى الإنسان يصبح واقعا معاشا؛
4*ــــــ وحقيقة أنه ممكن تباعا وليس خرافة أن يفضي كل منهما إلى:
1*ـــ إفتعال مرض عضوي أو بيولوجي في ذات الإنسان؛
2*ـــ إفتعال عقدة نفسية في عقله؛
3*ـــ إفتعال سلوك لديه أو تصرف ضدا في طبعه؛
5*ــــــ وحقيقة كل هذا الممكن إفتعاله بالإيحاء من طرف الإنسان في عقل ونفس وجسد وسلوك الإنسان يمكن للشياطين كذلك إفتعاله بيسر أعظم:
1*ـــ مادامت لهم القدرة خلقة على الإيحاء في العقول مباشرة؛
2*ـــ ومادام المس منهم يزيد في قوة نفاذه.  

ــــــــــ 5 ــــــــــ
إمكانية تسخير الطاقة الكهرمغناطيسية للتسبب في الأمراض العضوية والبيولوجية والإضطرابات العقلية والنفسية حين حالات المس من الشيطان

بسند المعلوم المستكشف اليوم بشأن مكونات جسد الإنسان ومنظومة عمله البيولوجي والعضوي معلومة هي اليوم:

1*ــــــ
حقيقة أن كل التوازنات الصحية البيولوجية والنفسية في جسد الإنسان وكل الأوامر العقلية الموجهة إلى الأعضاء الحركية وكل الموصلات بين العقل وبين نقاط الإحساس المنتشرة في البدن تتحكم فيها الإفرازات الهرمونية التي يتم تفعيلها بشحنات كهرومغناطيسية جد صغيرة؛
2*ــــــ وحقيقة أن كل خلل على مستوى هذه التوازنات وهذه الشحنات الكهرومغناطيسية يترتب عنه مرض أو شلل عضوي أو خلل على مستوى صحة العقل؛

3*ــــــ وحقيقة أنه من الطرق العلاجية المبتكرة طريقة العلاج بالشحنات الكهربائية والكهرومعناطيسة الصغيرة.

4*ــــــ وحقيقة أنه بالشحنات الكهربائية والكهرومغناطيسية يمكن:
1*ـــ إفتعال خلل عضوي أو بيولوجي أو عقلي في ذات الإنسان؛
2*ـــ وافتعال خلل في توازاته النفسية ومن شأنه أن يفقده شيئا من الطاقة والطمأنينة ويفسد سلوكه تباعا.

ومعلمومة هي اليوم كذلك:

5*ــــــ
حقيقة أن الكثير من اليابانيين والصينيين وآخرين تمكنوا من الإحساس بطاقاتهم الكهرمغناطيسية ومن تسخيرها لإشفاء الناس من الأمراض على إختلاف أنواعها ومنها الأمراض المستعصية كذلك لما تكون في بدايتها كمرض السرطان مثلا.

وخلاصة هذا المعلوم تقول:

1*ــــــ مادام قد ثبت علميا أنه موجودة في خليقة الإنسان طاقات كهرومغناطيسة فموجود قبيلها في خليقة الجان؛

2*ــــــ ومادام قد إستطاع الإنسان أن يحس بطاقته الكهرومعناطيسية وأن يتحسس قبيلها لدى غيره وأن يسخرها في الإستشفاء من الأمراض كما هو ممكن تسخيرها لخلقها فاحتمال أن يتمكن الجان من هذه القدرات وارد؛

3*ــــــ ومادام إيحاء الشياطين بغير القول المسموع بالأذن هو عبارة عن موجات كهرومغناطيسة كالتي تتولد في أذن الإنسان بعد تلقي الصوت ويتلقاها العقل بعد ذلك فيسمع فهذا دليل قاطع يرقى بهذا الإحتمال إلى مقام اليقين؛ بل أكثر من ذلك هو يثبت أن الشياطين بارعون خلقة في الإحساس بطاقاتهم الكهرومغناطيسة وقادرين على التحكم فيها وتسخيرها؛

4*ــــــ وماداموا هم بهذه القدرات فبإمكانهم إذا أن يسخروها لخلق الخلل والأمراض في ذات الإنسان؛

5*ــــــ ومادامت حالة المس من الشيطان تمكن هذا الأخير من ملازمة جسد المصاب به فتركيز طاقته الكهرومغناطيسة على مدى من الزمن في أماكن حساسة في جسمه يصبح ممكنا ويصبح ممكنا بالتالي إفتعال حالات شلل لديه وحالات أمراض عضوية وبيولوجية وعقلية.

ــــــــــ 6 ــــــــــ
خلاصة العرض


إذا، من ينكر حقيقة واقعية السحر الذي يوقع المس من الشيطان وواقعية الأضرار التي يمكن للشياطين إلحاقها بالمصابين بالمس منهم وبالناس من حولهم وبكل المجتمع البشري تباعا كما في عالم الجن فهو:
1*ــــــ إما جاهل يجهل ما أظهره العلم اليوم ويثبته إثباتا قطعيا لا يرد؛
2*ــــــ أو هو يعلمه وناكره:
1*ـــ ومن خدام الشيطان تباعا كافر بالله وبالقرآن الإمام الحجة كفرا خالصا،
2*ـــ ويبتغي بكفره هذا المركب وبالذي يتقول به في رحابه خدمة هذا الغرور الغبي الملعون ضد الله الحق سبحانه والحق ودين الحق والقرآن الحق والرسول الحق وضد كل العباد الثقلين تباعا وضد نفسه كذلك بطبيعة الحال.

وإن الحال بهذا الكفر المركب العظيم لهو حال "الفقهاء والعلماء" اليوم الذين يدعون لدى الناس والجن أن السحر هو من أساطير الأولين كان موجودا في زمن النبي سليمان عليه السلام ولم يبق له وجود من بعده
!!! !!! !!!


الحجيج أبوخالد سليمان؛
الحجيج بالقرآن الإمام الحجة والغالب المنصور بالله تباعا في رحاب المحاججة والحجة والبرهان ضد كل الفقهاء و"العلماء" ومواليهم بشأن جل ما يبلغون به الناس على أنه من عند الله وهو في الأصل ليس من عند الله وإنما هو من عند الشيطان يناصره مناصرة عظيمة ليس لها مثيل.





.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://aboukhalid-soulayman.forummaroc.net
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 423
تاريخ التسجيل : 17/08/2012
الموقع : https://sites.google.com/site/hajijinvincible/

مُساهمةموضوع: رد: 22* مجموع ما يمكن للشياطين إفتعال كينونته أو التسبب في كينونته في عقل ونفس وجسد الإنسان وثابت اليوم ثبوتا قطعيا بسند المعلوم العلمي   الخميس يناير 01, 2015 7:12 pm

.

لا إلاه إلا الله.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://aboukhalid-soulayman.forummaroc.net
 
22* مجموع ما يمكن للشياطين إفتعال كينونته أو التسبب في كينونته في عقل ونفس وجسد الإنسان وثابت اليوم ثبوتا قطعيا بسند المعلوم العلمي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» ماذا يسبب التدخين لك
» سبب نزول ايات الحجرات و شرحهل
» سبب الخلاف الجوهري بين السنة و الشيعة
» إلتهـاب تشنجات المهبــل والبكتريا التي تسبب التهاب المهبل
» النوم بعد الأكل يسبب الارتجاع المعدي

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
أنا حجيجكم بالقرآن الإمام الحجة يا علماء فإما تسلموا أو تفضحوا خاسئين مذمومين أذلة  :: كذلك في رحاب الكفر الخالص أقبر "الفقهاء والعلماء" ما يخبر به القرآن بشأن موضوع السحر والمس وسلطان الشيطان حين المس واستبدلوه بما يناصر الشيطان !!! :: كذلك في رحاب الكفر الخالص أقبر "الفقهاء والعلماء" ما يخبر به القرآن بشأن موضوع السحر والمس وسلطان الشيطان حين المس واستبدلوه بما يناصر الشيطان !!!-
انتقل الى: