أنا حجيجكم بالقرآن الإمام الحجة يا علماء فإما تسلموا أو تفضحوا خاسئين مذمومين أذلة
هذا منتدى صحيح نصرة العباد الثقلين أجمعين بنصرة الحق الرباني القرآني المخلص الذي أبلغ به ضد العدو الواحد اللدود إبليس الغرور الغبي الملعون، فليتفضل العاقل المؤمن الصالح لينصر نفسه باقتراف هذه النصرة الجليلة الكريمة ناطقا بكلمات الحق لا يخاف إلا ربه.

أنا حجيجكم بالقرآن الإمام الحجة يا علماء فإما تسلموا أو تفضحوا خاسئين مذمومين أذلة

منتدى الحجيج أبوخالد سليمان مخرس الفقهاء والعلماء أجمعين بالقرآن الإمام الحجة بشأن جل ما يبلغون به الناس على أنه من عند الله وهو في الأصل من عند الشيطان يناصره مناصرة عظيمة ليس لها مثيل، ومعلن حربا من الله عليهم نافذة فإما يسلموا أو يفضحوا خاسئين أذلة
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 26* كذلك تفضح "الفقهاء والعلماء" حجة كونهم لم يضموا الذكر "لتبيننه للناس ولا تكتمونه" إلى "حججهم" !!!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 423
تاريخ التسجيل : 17/08/2012
الموقع : https://sites.google.com/site/hajijinvincible/

مُساهمةموضوع: 26* كذلك تفضح "الفقهاء والعلماء" حجة كونهم لم يضموا الذكر "لتبيننه للناس ولا تكتمونه" إلى "حججهم" !!!   الإثنين أغسطس 27, 2012 10:06 am

.

كذلك تفضح "الفقهاء والعلماء" حجة كونهم لم يضموا الذكر "لتبيننه للناس ولا تكتمونه" إلى "حججهم" !!!


فعلا هم لا يستحون من أنفسهم ويصرون على أن يكونوا خداما للشيطان مناصرين !!!

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ باسم الله الرحمان الرحيم ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
"وإذ أخذ الله ميثاق الذين أوتوا الكتاب لتبيننه للناس ولا تكتمونه فنبذوه وراء ظهورهم واشتروا به ثمنا قليلا، فبئس ما يشترون187" س. آل عمران.
ــــــــــــــــــــــــــــ صدق الله العظيم ـــــــــــــــــــــــــــــــ

يدعون أن الله قد جلعهم ذوي مقامات عالية وجعلهم الوسطاء المفسرين للقرآن دون الناس غيرهم. وقد إستشهدوا مثلا بقول الله "فاسألوا أهل الذكر إن كنتم لا تعلمون" وبقوله عز وجل "ولو ردوه إلى الرسول وإلى أولي الأمر منهم لعلمه الذين يستنبطونه منهم". وضمن إدعائهم أن الرسول صلوات الله عليه هو مفسر القرآن وأنهم ورثته المفسرون مثله قد إستشهدوا مثلا بقوله عز وجل "لتبين للناس ما نزل إليهم".
فلماذا لم يحتجوا بالآية المذكورة أعلاه أو بشيء منها ؟؟؟ !!!
لماذا إستثنوها، علما أنهم المقصودون فعلا في الواجهة الأولى بقوله عز وجل "الذين أوتوا الكتاب" عكس الذكر كله الآخر الذي إنتقوه ؟؟؟ !!!
لماذا مثلا لا ينتقون قوله عز وجل "لتبيننه للناس" أو قوله عز وجل "لتبيننه للناس ولا تكتمونه" أو كل الآية، ثم يصيرونه حجة كما فعلوا في باقي الحالات ؟؟؟
والجواب ساطع ويقول:
إن يفعلوا ذلك يفضحوا أنفسهم.

فقوله الله "لتبيننه للناس" لا يكفيهم لدى المتلقين الذين سيجدون المنطوق به من القرآن غير كامل وغامض تباعا وغموضه سيجعل الكثيرين منهم ينظرون في القرآن ليعلموا بما يسبقه وبما يليه الذي هم مستيقنون حقيقة أنه يكذبهم تمام التكذيب في ذاك الفهم الذي إبتدعوه. هم مستيقنون حقيقة أنه يكذبهم في الإدعاء أن مرادف قوله عز وجل "لتبين للناس" هو "لتفسر للناس" !!! وقوله عز وجل "لتبيننه للناس ولا تكتمونه" هو تباعا وبالذات الذكر الذي ما عليهم أن يلقوه على الناس أملا في أن يظل مستورا عنهم في القرآن. فساطعة فيه حقيقة أن الله قد بين بالنقيض مرادف قوله عز وجل "لتبين للناس ما نزل إليهم". ساطعة هي حقيقة أن مرادفه هو "لتظهر للناس ما نزل إليهم ولا تكتمه عنهم". وأما الإستشهاد بكل الآية فهو إستشهاد عريض ضد أنفسهم فيما هم مدانون به؛ وإن يلقوها على الناس يضبطوا متلبسين باقتراف الكذب العظيم؛ وبشهادة حالة التلبس تنقلب عليهم صارخة في الناس بكل ما هم مدانون به ووارد فيها ذكره ملخصا.

وإذا، نحن بحضرة مفارقة غريبة عجيبة عظيمة تشكل نكتة طريفة ذات ملحة رفيعة وقائمة على لغز عظيم محير. هي مفارقة بهذه الجودة أن يستشهدوا من القرآن بذاك الكثير الذي إستشهدوا به محرفا فهمه الصحيح تحريفا عظيما ليصدق غصبا قولهم أنهم المذكورون فيه وأنهم المفسرون، وأن لا يستشهدوا في المقابل بتلك الآية الكريمة حيث هم مذكورون فعلا ووراد فيها ما يشبه كثيرا الذكر الذي صيروه حجة والمتمثل في قوله عز وجل "لتبين للناس ما نزل إليهم" !!!

وكذلك أن يستثنوها فنحن بحضرة حجة عظيمة ذاتية صادرة من عند أنفسهم يثبتون بها بالتمام والكمال أنهم عالمون بما يقترفونه؛ ويقرون بحقيقة أن إدعاءاتهم إياها كلها أكاذيب وأباطيل من عند الشيطان تبنوها وفعلوها وفتحوا له بها مداخل على القرآن ومنحوه السبيل الوحيد لحجب نوره وهديه عن العباد الثقلين أجمعين !!!

ففعلا هم لا يستحون من أنفسهم ويصرون على أن يكونوا خداما للشيطان مناصرين !!!


فلا إلاه إلا الله محمد رسول الله.
وسبحان الله عما يصفون.
والعياذ بالله من الشيطان الرجيم.


الحجيج أبوخالد سليمان؛
الحجيج بالقرآن الإمام الحجة والغالب المنصور بالله تباعا في رحاب المحاججة والحجة والبرهان ضد كل الفقهاء و"العلماء" ومواليهم بشأن جل ما يبلغون به الناس على أنه من عند الله وهو في الأصل ليس من عند الله وإنما هو من عند الشيطان يناصره مناصرة عظيمة ليس لها مثيل.



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://aboukhalid-soulayman.forummaroc.net
 
26* كذلك تفضح "الفقهاء والعلماء" حجة كونهم لم يضموا الذكر "لتبيننه للناس ولا تكتمونه" إلى "حججهم" !!!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
أنا حجيجكم بالقرآن الإمام الحجة يا علماء فإما تسلموا أو تفضحوا خاسئين مذمومين أذلة  :: وساطعة هي حقيقة أن "الفقهاء والعلماء" كافرون الكفر الخالص لما يدعون أن القرآن غير مفسر بذاته من عند منزله الخالق الخلاق :: 2ـــــــــ وهذه عينة من تصريحات "الفقهاء والعلماء" نطقهم الله فيها رغما عن أنوفهم بكل ما يكفرون به علاقة بمسألة فهم القرآن ومسألة "الأحاديث"-
انتقل الى: